تصفح التصنيف

شعر وأدب

جلودنا مختومة بختم كربلاء..

قصيدة القاها نزار قباني في مهرجان المربد عام 1985 والتي منعت من النشر وتم التعتيم عليها بكل الوسائل في حينه، قبل ان يمنع كاتبها لاحقاً من دخول العراق. مواطنون دونما وطن مطاردون كالعصافير على خرائط الزمن مسافرون دون أوراق ..وموتى…
اقرأ أكثر...

الأعمى أعمى البصيرة .. وليس البصر

بقلم د. جمال شهاب المحسن* يروي شيخ الأدب الشعبي سلام الراسي في كتاب "الحبل على الجرّار" ص 79 التالي : أهلاً وسهلاً بطه حسين كان بعض رجال الفكر، في مصر، قد تنادوا الى إقامة حفلة تكريم لشاعر القطرين خليل…
اقرأ أكثر...

هروب الادباء الى الأحلام .. هل للتحرر من الزمن؟ أم من القيود؟

"الدنيا نيوز" - دانيا يوسف لماذا لم تغب الأحلام عن آداب أية ثقافة في العالم؟ وما الذي توخاه منها حشد من عمالقة الأدب على مرّ التاريخ من هوميروس إلى بورخيس؟ بالنسبة للبعض، كانت الأحلام المصدر الرئيس الذي استقوا منه أعمالهم…
اقرأ أكثر...

لبناننا … أنشودة منذ الازل

بقلم : حسن علي شرارة* لـبــنـانُ كـانَ ولـم يــزلْ أنـشـودةً مُـنـذُ الأزلْ بـلـدَ الـتّـمـيّــزِ والـفــرادةِ والسّـيـادةِ والـقُـلـلْ بـلـدَ الـتّعـايـشِ والـتّـسامـحِ والـتعـلّـمِ والعملْ بـلدَ…
اقرأ أكثر...

مَنْ ؟

بقلم : فاطمة صالح* من يوقظ النعناع في صدري، على ثغر الضحى. ؟! من يقرع الأجراس في ليل المسافات الطويلة..؟! من يوقظ الذكرى الجميلة..؟! من يفتح الآفاق قدامي..؟! من يستبي كحلي أيامي، ويوقد لي فتيلة..؟! من، ياترى، يحدو…
اقرأ أكثر...

قضيَّة حُبّْ ..

بقلم : فاطمة صالح صالح* ************** أسرّحُ شَعري.. وآتي إليكِ.. أفوّحُ عِطري.. وأزرعُ دالية ً فوقَ خصري.. لآتي إليك ِ.. لكي تغمريني بعطر ِ البنفسج ِ.. أو، تحتويني.. قضايا الغرام التي بيننا.. ما نسيتُ رؤاها.. وأزهارَ…
اقرأ أكثر...

رقائق النور …

بقلم : فاطمة صالح* __________ رقائقُ من وسَن الضياء، تشف، كلمسةٍ حانية، على رؤوس جبالنا الخضراء، وتلالنا الناهضة، تمسح بها الشمسُ الغاربةُ جباهَنا المعروقة، رغم غزارة أمطار هذا الشتاء، الذي يحمل معه…
اقرأ أكثر...

تنويعات…

بقلم : فاطمة صالح * ____________ عشبَةٌ طريّةٌ.. تفتحُ صَدرَها لشمسِ الصباحاتِ النديّةْ.. على حافّةِ النهرِ الفِضّيِّ، المُتلألئ.. المُسافِرِ إلى حيثُ اللانهاية.. تلكَ العشبةُ الطريّةُ، هيَ قلبي..…
اقرأ أكثر...