روايات وإصدارات

وقفة مع مؤلفات العلاّمة الدكتور أسعد أحمد علي … وأفكاره

 

إعداد د. جمال شهاب المحسن*

يقول العلاّمة الدكتور أسعد أحمد علي مرشد الإتحاد العالمي للمؤلفين باللغة العربية خارج الوطن العربي في كتابه”الإسلام كما بدأ” الذي صدر عام 1971 عن دار الكتاب اللبناني في بيروت:
إن الإسلام كالماء، لا ينفعُ وجوده حولنا أو على بطاقة هُويّتنا، أو على أظهُرنا، إذا لم نشربْه، ونخالِطْ به بواطننا ودماءنا، ويتحوَّلْ في دمائنا، قوّةً خالقةً وحركةً دافعة..
كما يقول في هذا الكتاب الهام :
والإسلام كما بدأ، يبارك الإنسانية، ويكرِّمها، فكلها لآدم، ولقد كرّمَ الله بني آدم ، وسخّر لَهُ ما في السماوات وما في الأرض وجعله خليفةً له في الأرض ..
وإنسان هذا الإسلام ، ينطلقُ في الناس، على أنهم أمّتُه الواحدة.. وانطلاقتُه أخلاقيةٌ ملهِمة محبِّبة منقِذة ؛ وليست سفكيّةً منفِّرة..

طبعاً ما أجملَ العودةَ إلى مؤلفات العلاّمة الدكتور أسعد أحمد علي دام ظله الوارف في المجالات الروحية والفكرية والعلمية والتربوية المشِعّة والتي تجاوزت الألف .. واللائحة التالية غيضٌ من فيضِ مؤلفاته:

– فن المنتجب العاني وعرفانه طبعة أولى سنة 1968(كتاب عبارة عن أطروحة دكتوراه في الأدب )
-تهذيب المقدمة للعلايلي طبعة أولى سنة 1968(كتاب في مجال اللغة والأصول)

-في أضواء القرآن نشر في سنة 1987( كتاب في خمسة وعشرين مجلداً ترجم منها المجلد الخامس إلى اللغة الإنجليزية بعنوان سعادة بلا موت Happiness Without Death وتميّز باستلهام كل سورة وفق مقامات النفس السبعة)
– تفسير القرآن المرتب منهجٌ لليسر التربوي طبعة أولى سنة 1979

– تفسير الحديث النبوي في دروس عصرية نشر في سنة 1979
-نهج البلاغة ذو الفِقــَر وشرحه العصري نشر في سنة 1990(كتاب في استكشاف كنوز المستقبل في كلام أمير الكلام علي بن أبي طالب على سبعة مستويات)

-معرفة الله والمكزون السنجاري طبعة أولى سنة 1972(كتاب عبارة عن أطروحة دكتوراه في الفلسفة)

– الإسلام كما بدأ طبعة أولى سنة 1972
– فرح الصائمين والصائمات طبعة أولى سنة 1978
-الشباب طاقة متحركة خلاّقة كيف توجه؟طبعة أولى سنة1971
– الطلاب وإنسان المستقبل المنقذ طبعة أولى سنة1971
– الإنسان والتاريخ في شعر أبي تمام طبعة ثانية سنة 1972
– قصة القواعد طبعة أولى سنة 1973(كتاب في مجال اللغة والأصول)
– جذور العربية فروع الحياة طبعة أولى سنة 1973(كتاب اشترك معه في تأليفه الدكتور فكتور الكك وهو في مجال اللغة والأصول)
– مصابيح القراءة للتأليف العلمي نشر في سنة1975
-قصة الإسلام في عيد الغدير طبعة ثانية سنة 1975.
– اللغة والحياة ط1 سنة 1976، ط2 سنة 1979

-صناعة الكتابةط1 ، ط2 ، ط3 سنة 1978(كتاب اشترك معه في تأليفه الدكتور فكتور الكك ويعتبر من أروع مؤلفاته في مجال اللغة والأصول)
– مسرح الجمال والحب والفن في صميم الإنسان طبعة أولى سنة 1978(كتاب في مجال الأدب والفن)
– فن الحياة فن الكتابة سنة 1978نشر سنة 2000
-الأمهات طبعة أولى سنة 1979 كتاب في مجال التربية)
-الثقة بالتراث والمستقبل (دراسة قدمها الدكتور أسعد علي سنة 1979)
– مختارات أب لأبناء نشر في سنة 1979*
-ضحك الأعصاب للصعاب نشر سنة 1979
-الآباءطبعة أولى سنة 1979(كتاب في مجال التربية)
– سعادة الوعي أذاعته إذاعة دمشق في سنة 1979(كتاب في مجال الأدب والفن)
-أساسيات النحو العربي نشر في 28/ديسمبر/1979
– السبر الأدبي وروضات معرفة الله والقِيَم النقدية نشر سنة 1989(كتاب عدد صفحاته 946 صفحة)
– الشعر الحديث جداً في الوطن العربي والمهجر نشر سنة 1980
– الثمار الشاهدة في حضارة التقدم نشر سنة 1985
– الأشجار نشر سنة 1986
– عشر معلقات نقدية حول قصيدة حَديثة
-أسطورة الصحراء نشر سنة1987
-علم المعاني ومقتضى الحال نشر سنة 1991(كتاب عدد صفحاته 672 صفحة)
-الإبداع والنقد نشر سنة 1991(كتاب عدد صفحاته 688 صفحة)
-البداوة المنقذة في اللغة والتاريخ نشر سنة 1996 (كتاب عبارة عن دراسة قدمها الدكتور أسعد علي سنة 1978)
-إنسان الجنة نشر سنة 2002 (كتاب عدد صفحاته 528)
– لخاطر آدم نشر سنة 2003 (كتاب عدد صفحاته 735) ..
– ويجب أن لا ننسى دواوينه الشعرية العديدة ، فهو الشاعر الشاعر المبدع العرفاني والوجداني والوطني والعربي والإسلامي والإنساني .. علماً أن الصفة المحبّبة إلى قلبه هي أفقر الفقراء خادم الحق بالخلق …

————–

*إعلامي وباحث في علم الإجتماع السياسي

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق