حزب الله يتصدى لطائرة اسرائيلية ويقصف تجمعات في : بركة ريشا، غشر هازيف، كفربلوم، الرمثا، مسكفعام، نطوعا، يردن، المطلة وبرعام

أعلن حزب الله في بيان أصدره اليوم ما يأتي :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، تصدّت وحدة الدفاع الجوي ‏في المقاومة الاسلامية منتصف ليل الاثنين الثلاثاء 11-06- 2024 لطائرة صهيونية معادية انتهكت الاجواء ‏الللبنانية، وأطلقت باتجاهها صاروخ أرض – جو، مما أجبرها على التراجع باتجاه فلسطين المحتلة ومغادرة ‏الاجواء اللبنانية على الفور”.

كذلك أصدر حزب الله بياناً اعلن فيه ان ” مجاهدي المقاومة الاسلامية  استهدفوا عند الساعة التاسعة من صباح يوم الثلاثاء 11-06- 2024 تجمعاً لجنود العدو الاسرائيلي في محيط ‏مستوطنة نطوعا بالأسلحة المناسبة وأصابوه إصابة مباشرة وأوقعوا أفراده بين قتيل وجريح”.

كما جاء في بيان صادر عن الحزب الآتي :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ورداً على اعتداء العدو ‏الصهيوني الذي طال منطقة البقاع، قصف مجاهدو المقاومة الاسلامية مقر فوج المدفعية ولواء المدرعات التابع ‏لفرقة الجولان 210 في ثكنة يردن بعشرات صواريخ الكاتيوشا”.

وقال الحزب في بيان انه :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ورداً على اعتداءات العدو ‏الصهيوني على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصًا على بلدة عيترون أمس، استهدف مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة 13:06 من ظهر يوم الثلاثاء 11-6-2024 مرات مبنى يستخدمه جنود العدو في ‏مستعمرة المطلة بالأسلحة المناسبة وأصابوه إصابة مباشرة”.

وذكر الحزب في بيان ان “مجاهدي المقاومة الاسلامية  استهدفوا عند الساعة 16:00 من بعد ظهر يوم الثلاثاء 11-06- 2024 تجمعاً لجنود العدو الصهيوني في ‏حرش برعام بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة”.

واورد الحزب في بيان جديد الآتي :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ورداً على اعتداءات العدو ‏الصهيوني على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصًا على بلدة عيترون، استهدف مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية يوم الثلاثاء 11-6-2024 مبانٍ يستخدمها جنود العدو في مستعمرة مسكفعام بالأسلحة ‏المناسبة وأصابوها إصابة مباشرة”.

كما ذكر الحزب في بيان ما يأتي :”استهدف مجاهدو المقاومة ‏الإسلامية عند الساعة 07:45 من مساء يوم الثلاثاء 11-6-2024 موقع الرمثا في تلال كفرشوبا اللبنانية ‏المحتلة بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة”.

وكشف الحزب في بيان انه :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ورداً على اعتداءات العدو ‏الصهيوني على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصًا على بلدة كفرا وإصابة مدنيين، قصف ‏مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الثلاثاء 11-6-2024 مستعمرة “كفر بلوم” بعشرات صواريخ الكاتيوشا”.

واشار الحزب في بيان جديد الى انه :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ورداً على اعتداءات العدو ‏الصهيوني على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصًا على بلدة الناقورة واستشهاد مدني، قصف ‏مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الثلاثاء 11-6-2024 مستعمرة “غشر هازيف” بعشرات صواريخ الكاتيوشا”.

كما اشار بيان للحزب الى انه :”دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، في إطار الرد على اعتداء ‏العدو الصهيوني الذي طال منطقة البقاع، استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الثلاثاء 11-6-2024 مكان ‏تموضع واستقرار جنود العدو في موقع بركة ريشا بالأسلحة المناسبة وأصابوه إصابة مباشرة وأوقعوهم بين ‏قتيل وجريح”.